منوعات عربية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه. admin:jehad ataya


اهلأ وسهلاً بك في منتدى منوعات عربية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اهلاً وسهلاً بالحلوين تشرفنا بزيارتكم المتندى تفضل بالتسجيل
مبروك للعضو marwa بالأشراف على علبة الدردشة
الزوار الاعزاء اذا صادفتكم مشكلة في التسجيل او قرأة المواضيع يرجة المراسلة على الايميل التالي valdmard.ataya@hotmail.fr
مبروك للعضو do3a2 بالأشراف على قسم النكت لكونها عضو نشيط في هذا المنتدى

.:: أنت الزائر رقم ::.
 
مواعيد الصلاة في سوريا
عداد الزوار
العاب

التسجيل السريع
  • تذكرني؟

  • شاطر | 
     

     قصص معبرة

    اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    قمر الأمورة
    عضو سوبر
    عضو سوبر
    avatar

    الساعة الان :
    عدد المساهمات : 220
    نقاط : 3235
    السٌّمعَة : 5
    تاريخ التسجيل : 11/11/2011
    العمر : 49

    مُساهمةموضوع: قصص معبرة   السبت ديسمبر 17, 2011 10:13 pm

    .قصة القارب العجيب

    تحدى أحد الملحدين- الذين لا يؤمنون بالله- علماء المسلمين في أحد البلاد، فاختاروا أذكاهم ليرد عليه، وحددوا لذلك موعدا.وفي الموعد المحدد ترقب الجميع وصول العالم، لكنه تأخر. فقال الملحد للحاضرين: لقد هرب عالمكم وخاف، لأنه علم أني سأنتصر عليه، وأثبت لكم أن الكون ليس له إله !وأثناء كلامه حضر العالم المسلم واعتذر عن تأخره، تم قال: وأنا في الطريق إلى هنا، لم أجد قاربا أعبر به النهر، وانتظرت على الشاطئ، وفجأة ظهرت في النهر ألواح من الخشب، وتجمعت مع بعضها بسرعة ونظام حتى أصبحت قاربا، ثم اقترب القارب مني، فركبته وجئت إليكم. فقال الملحد: إن هذا الرجل مجنون، فكيف يتجمح الخشب ويصبح قاربا دون أن يصنعه أحد، وكيف يتحرك بدون وجود من يحركه؟!فتبسم العالم، وقال: فماذا تقول عن نفسك وأنت تقول: إن هذا الكون العظيم الكبير بلا إله؟!



    قصة الدرهم الواحد

    يحكى أن امرأة جاءت إلى أحد الفقهاء، فقالت له: لقد مات أخي، وترك ستمائة درهم، ولما قسموا المال لم يعطوني إلا درهما واحدا!فكر الفقيه لحظات، ثم قال لها: ربما كان لأخيك زوجة وأم وابنتان واثنا عشر أخا. فتعجبت المرأة، وقالت: نعم، هو كذلك.فقال: إن هذا الدرهم حقك، وهم لم يظلموك: فلزوجته ثمن ما ترك، وهو يساوي (75 درهما)، ولابنتيه الثلثين، وهو يساوى (400 درهم)، ولأمه سدس المبلغ، وهو يساوي (100 درهم)، ويتبقى (25 درهما) توزع على إخوته الاثنى عشر وعلى أخته، ويأخذ الرجل ضعف ما تأخذه المرأة، فلكل أخ درهمان، ويتبقى للأخت- التي هي أنت- درهم واحد.

    _________________ توقيعي
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
     
    قصص معبرة
    الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    منوعات عربية :: فئة الثقافة الاسلامية :: منتدى القصص الاسلامية-
    انتقل الى: